جولة في الكتب

    الكتب هي بحر عميق كلما غصت فيه ازددت علماً ومعرفة، وازدادت معرفتك بجهلك إذ تكتشف أنك لم تكن تعلم شيئاً وأن لا زال أمامك الكثير لتتعلمه، وتدرك أنك تقرأ وتتعلم لا لتصبح عالماً لا يضاهيك أحد لأن ما من أحد قد يصل للعلم الكامل وانما فقط لتبتعد قدر ما يمكنك عن الجهل، فنحن نأكل حتى نغذي أجسادنا ونقرأ حتى نغذي عقولنا، والكتاب هو خير صديق، يسديك النصيحة بدون مقابل ويعرض لك خلاصة تجارب الحياة دون مصلحة.

    والكتاب يغنيك عن مجالسة السفهاء، ويعطيك تذكرة مجانية لتجوب بلاد العالم وتعيش مختلف التجارب، فنحن نعيش حياة واحدة فقط وحياة واحدة لا تكفي للتعرف وفهم تلك الحياة. فالكتاب هو وسيلتنا الوحيدة لنعيش تلك الحياة بكل تجاربها ونتعرف على خفاياها ونراها من جوانب أخرى قد تخفى علينا ولكن يراها غيرنا، وهو وسيلتنا لنتعرف على العديد من الأشخاص الذين قد لا نلقاهم في حياتنا الحقيقية ونعيش معهم حياتهم بحلوها ومرها، وحتى تلك الكتب السيئة تعلمك كيف يفكر أولئك الناس الضحلون وكيف يكتبون لتتجنب محاكاتهم وتوسع مداركك لتستطيع الحكم وتقييم الجيد من الرديء.

    فقد قال “عباس العقاد”: “ليس هناك كتاباً اقرأه ولا أستفيد منه شيئاً جديداً، فحتى الكتاب التافه أستفيد من قراءته، أني تعلمت شيئاً جديداً هو ما هي التافهة؟ وكيف يكتب الكتاب التافهون؟ وفيم يفكرون؟”.

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s