أشجار التوت

   كبرت تلك الطفلة التي كانت تلعب كل صباح مع صديقها تحت أشجار التوت، كانا يتسلقان الأشجار ويهزا فروعها لتتساقط عنها حبات التوت الشهية التي يتلذذا بطعمها.

   كبرت تلك الطفلة لترى صديقها يوارى الثرى مع أحلامه التي أغرقها بحر اليأس، قتلوه باهمالهم وجبروتهم وقتلوا معه المئات والآلاف غير عابئين، بعد أن قتلوا أشجار التوت لترتفع مكانها حجارة صماء.

   لم يتبقى لديها سوى بضع حبات التوت التي احتفظت بهم من ذكريات طفولتها الضائعة، أودعتهم باستسلام قبر صديقها علهم يؤنسوا وحشته!

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s